المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : غوث الحجة عجل الله فرجه الشريف ..


منتظرة الفجر المقدس
02-27-2011, 11:49 PM
غوث الحجة (عجل الله فرجه الشريف)

القصص العجيبة: (( الشيخ محمد)) المذكور قال لي أيضاً:
في نفس سفري ذاك تشرفت بزيارة سامراء مرقد الهادي والعسكري(عليهما السلام) وعندما هممت التشرف بالنزول إلى السرداب المقدس ( الذي اختفى منه الحجة الغائب (عجل الله فرجه الشريف ) ) كان قد حل الغروب ولم أكن قد صليت الصلاة الواجبة فرأيت المسجد المتصل بباب الس...رداب وقد أقيمت فيه صلاة العشاء جماعة ولم أكن أعلم ان المصلين من المخالفين , فدخلت وولدي المسجد وشرعت مرّوا أمامي وكانوا يحدّقون بي في غضب ويسمعوني كلمات مشينة , فعلمت اني أخطأت ولم أتّقهم وبعد أن خرجوا جمعياً أطفؤا كل الأضواء وأغلقوا الباب عليّ وولدي فاستغثت وصرخت :إني غريب وأنا زائر لكنهم لم يعبؤا بي , فأصابتني وولدي حالة من الاضطراب العجيب والوحشة وكنت أتصور أنهم سيقتلوننا , فأجهشنا بالبكاء والتضرع وتوجهنا وتوسلنا إلى الله بالحجة بن الحسن (عجل الله فرجه الشريف ) طالبين منه تعالى ان ينجينا.
فإذا بولدي الذي يتضرع كان يتضرع قرب الحائط يقول لي : أبتاه تعالَ وجدت طريقاً فقد ارتفع قسم من الحائط قرب الباب . فنظرت فوجدت عمود الحائط قد ارتفع عن الأرض مسافة تكفي للخروج من تحتها بسهولة, فخرجت وولدي من تحتها ولما خرجنا عاد العمود إلى حالته السابقة وسدّ الطريق , فشكرت الله.
وفي اليوم الثاني أتيت إلى نفس المكان , فلم أجد أي أثر وعلامة لتحرك العمود حتى انه لم يكن في الحائط ثقب بمقدار إبرة 1 .************************************************* ******************
من كتاب : القصص الباهرة فيمن أنكر أبن العترة الطاهرة
للشيخ : عقيل الحلواجي
- القصص العجيبة : عبد الحسين دستغيب ص221 .

قلبي نور اليقين
02-28-2011, 01:19 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


بوركتِ وجزاكم الله خيراً

بفاطمة الزهراء يقيني
03-03-2011, 07:30 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أختي العزيزة , المنتظرة للأبد ..
وفقكم الله تعالى لكل خير وسرور ..

شكراً لكم وجزاكم الله خيراً على هذه النقلة الرائعة التي لها معنى عميق ..
فيغائباً عنا ولست بغائبْ ..ألطاف جودك لم تزل مابيننا ...
اللهم عجل لوليك الفرج والنصر ياكريم ..

وفقكم الله تعالى لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام